الجمعة، 23 سبتمبر، 2016

فكرة واحدة يملكها 40 شخصاً .. مخترع واحد !


محمد عواد - في كتاب العقل الباطن لجون كيهو، قصة لافتة عن أن الأخوان رايت ليسوا بالفعل أول من اخترعوا الطائرة، وأنه حتى اليوم تظهر بعض التفاصيل التي تؤكد أن هناك من سبقهم إلى ذلك.

لكن أكثر قصة تبدو حقيقية حول هذه المسألة في الكتاب، أن هناك فعلاً من وصل للاختراع قبلهم بعامين، وحلق لفترة وعاد سالماً .. لكنه خشي ردة فعل الناس، فلم يعمم فكرته... وهو ما أكدته مجلة مختصة بالطيران نقلت عنها التقرير صحيفة ديلي ميل، كاشفة أن هناك من يحارب حالياً لإثبات حق ذلك الرجل الألماني الجنسية واسمه Gustave Whitehead .

يقولون تولد الفكرة بقلب 40 شخصاً في ذات الوقت ، فمن يثق بفكرته، ومن يتجرأ عليها، ويتعب لأجلها، ويجتهد لنشرها يكون صاحبها، والفضل له والمجد له، ولا ينال الـ 39 الأخرون إلا الندم وبعضهم يسيطر عليه الحسد لشعوره أن فكرته تم سرقتها.

قبل عام كنت أناقش أحد الأصدقاء الباحثين عن مشروع، واقترحت عليه فكرة تطبيق ستنال نجاحاً في عصر السوشيال ميديا، تكلمنا كثيراً عنها وتفاصيلها، لكنه قرر أن يدخل مجالاً آخر، وقبل شهرين فقط التقيت بشخص في أحد الاجتماعات، فحدثني عن فكرة تطبيق جديد ينوي طرحه خلال أيام... إنه تطبيقي!! ... ولا علاقة للشاب أبداً بصديقي ! 

ليست قصصاً من خيال، بل هي واقع، كل فكرة في بالك لست صاحبها الوحيد ولا الحصري صدقني، ولن تكون صاحبها، ومالك حقوقها الفكرية .. حتى تطبقها وتخرجها للعلن!

تذكر أن الفكرة هي نتاج طبيعي لظروف من حولنا، ومدخلات معلوماتية فيها، وحاجات إنسانية عامة، وبالتالي سيكون من الطبيعي اشتراك الفكرة بين أكثر من شخص ..

ثمن التردد .. أعلى بكثير من ثمن الخسارة!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق